توقيف الصحافي البريطاني من قبل شبان عرفوا كعناصر من حزب الله

للمشاركة

كشفت الصحافية أنا ماريا لوتشا عن توقيف الصحافي البريطاني مات كيناستون العامل في موقع now Lbenaon من قبل شبان عرفوا عن أنفسهم كعناصر من حزب الله خلال تغطيته أزمة المحروقات في إحدى المحطات على طريق المطار.

 

وأضافت أن الشبان أخذوا هاتفه وجواز سفره وبطاقته الصحفية. وتابعت آنا، “قبل احتجاز هاتفه أرسل رسالة صوتية يسمع فيها صوت رجل يتوجه إليه بالقول لدي الحق باخذ هاتفه… لدي الحق بأخذه حتى من دون موافقته”.

 

عن Ali Dhayni

شاهد أيضاً

حفيدة الملكة إليزابيث الثانية تعمل بستانية لتأمين مصروفها الجامعي

للمشاركةاختارت حفيدة الملكة إليزابيث الثانية أن تعمل في مجال البستنة براتب متواضع في المملكة المتحدة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

whatsapp us